01067439828

hanymanyy@gmail.com

Top

أفضل شركة تسويق رقمي

شركة تسويق رقمي

أفضل شركة تسويق رقمي

أفضل شركة تسويق رقمي . دلتاوي أفضل شركة تسويق رقمي

استراتيجيات التسويق الرقمي الناجحة هي خطط تسويقية تُصمم على أساس الرؤى والتوجيهات من كل أقسام الشركة لتصميم وتنفيذ سياسة تواصلية سَلِسة للعلامة التجارية عبر كل القنوات الرقمية.

أهم قنوات التسويق الرقمي تشمل موقع الشركة، والبحث الطبيعي الغير مدفوع، والبحث المدفوع، ووسائل الإعلام الاجتماعية، والبريد الإلكتروني.

التكنولوجيا الرقمية تتطور بوتيرة سريعة، وتأخذ كل شيء معها. واستراتيجيات التسويق الرقمي الناجحة لعام 2017 مختلفة كثيراً عن استراتيجيات 2015.

إن اختيار الشركة التي ستتكفل بكل ما يتعلق بالتسويق لشركتك ليس بالأمر الهين،
حيث يجب عليك التريث و البحث المُعمق من أجل إيجاد أفضل شركة تسويق بالنسبة لعملك.
لهذا عليك الأخذ بعين الإعتبار مجموعة من الأمور الأساسية لكي لا ينتهي بك المطاف بتغيير الوكالة التسويقية كل 6 أشهر أو بين الحينة و الأخرى.

 

بعض النصائح الثمينة قبل الشروع في عملية البحث ومن ثم التعاقد مع أي شركة تسويق محتملة :

 

1- ليس بالضرورة أن تكون أكبر وأشهر وكالات التسويق هي الأفضل

قد يفترض المرء أن أكبر وكالات  التسويق في منطقتك أو تلك الوكالات التي تمتلك قائمة عملاء من أكبر البراندات المعروفة هي الأفضل.
وفي الحقيقة هذا غير صحيح بالأساس. فالعديد من أكبر وكالات التسويق عبر الإنترنت ليس لديها سوى عدد قليل من كبار المسوقين الذين يعملون لديهم،
ثم عشرات أو مئات من المسوقين المبتدئين على الإنترنت الذين يديرون حسابات العملاء. كما ايضا من المحتمل جدا أن لا تحصل على خدمتك من أفضل المسوقين كما كنت تعتقد
خاصة إن لم تكن من أفضل العملاء الذين يدفعون أكثر.

2- هل ترتيب موقعهم الجيد على محركات البحث يعني أنهم يُجيدون SEO؟

قد تفترض أن أفضل شركات التسويق عبر الإنترنت هي تلك التي تحتل المرتبة الأولى عندما تقوم بالبحث و كتابة شيئ مثل السيو SEO” أو “التسويق عبر الإنترنت” أو “شركة تسويق”
و تستنتج بعدها أن هذا إن دل على شيء فإنه يدل على براعتهم في مجال تحسين ترتيب المواقع على محركات البحث.

نود أن نقول لك أن هذا تفكير مغلوط. فعلى سبيل المثال، تجد أن الكثير من الوكالات المشهورة
في مجال التسويق على الإنترنت لا تحتل المراتب الأولى في ترتيب النتائج على محركات البحث
وهذا راجع لكثير من الأسباب.
من بين أهمها هو انشغال المسوقين في مشاريع العملاء والانهماك في استكمال كل متطلباتهم. إ
ضافة إلى ذلك، من الممكن أن أهم عملاءهم لا يأتوا من محركات البحث أصلا و لهذا فإن تحسين ترتيبهم ليس من الأولويات التي يركزون عليها

.
من ناحية أخرى، يجب أن تعلم أن هناك الكثير من المواقع المختصة في التسويق على الإنترنت والتي
قد تجدها ترتيبها هو الأول على محركات البحث قد استخدمت أو تستخدم بأساليب غير أخلاقية من أجل الحصول على الترتيب.
لهذا نود أن نخبرك مرة أخرى أن الترتيب الجيد لا يدل أبدا على أن هذه الوكالات هي الأفضل.
و من نفس المنظور، ننصحك بأن تتمعن جيدا في المواقع التي تزعم أنها تقدم خدمة جيدة في مجال تحسين معدل التحويل “CRO” مع العلم أيضا أن موقعها الرئيسي
إذا كان لا يمتلك معدل تحويل جيد فهذا لا يعني أنهم غير جيدين،
فالأفضل دائما زيارة مواقع عملاءهم للتأكد من جودة أعمالهم قبل الشروع في التعامل معهم.

3- كن أنت العميل الذي يدفع السعر الأعلى وليس الأقل.

خلال تعاملك مع شركات و وكالات التسويق الكبرى إحرص على أن تكون من ضمن العملاء الذين يدفعون أعلى الأجور للحصول على خدمتهم،

4- ابحث عن وكالة متخصصة في مجالك

مع تطور التسويق عبر الإنترنت في الآونة الأخيرة، تخصصت العديد من شركات التسويق عبر الإنترنت في مجال أو خدمة محددة للحفاظ على ميزة تنافسية قوية، وأن تكون وكالة تسويق تقوم بالعمل في شتى المجالات معناه أنها ليست فعالة في أي شئ،
لأننا الآن في عصر التخصص، حيث إن شركات التسويق المتخصصة والذكية غالبا ما ترفض العمل على مشاريع في مجالات أخرى غير مجالها
لأن هذا يتطلب منها بحث معمق وجهد اضافي. وعلى سبيل المثال،
إن كانت الوكالة متخصصة في مجال التعليم على الإنترنت و قصدتها شركة متخصصة في الأدوية للقيام بحملة إعلانية فإن هذا يتطلب من الوكالة تخصيص الكثير من الوقت و الجهد
من أجل البحث عن الكلمات الرئيسية في هذا المجال وإيجاد كل ما يخص هذا المنتج من مميزات؛ هذا البحث يمثل عبئا على الوكالة الجيدة.

5- لا تختار الخيار الأرخص

إننا نعلم أنك على دراية بهذا الأمر وأن خيارك بشكل أو بآخر سيأثر على مشروعك.
على سبيل المثال، قد تجد شركة تطلب منك مبلغا هزيلا مقابل خدمة الـSEO
وتضمن لك ترتيبا جيدا على محركات البحث لمدة وجيزة.
إلا أن هذه الشركة لن تتمكن من الإستمرار على هذا المنوال لأن العاملين فيها لا يتوفرون على خبرة جيدة في هذا المجال، و لأن الشركة لن تتمكن من تعيين أشخاص أكفاء بسبب الثمن الهزيل الذي تقوم بعرضه لعملائها.

6-  ابحث جيدا في أعمال الوكالة قبل اختيارها

واحدة من أكثر الطرق غير المتحيزة لتحديد مدى فعالية الوكالة في التسويق عبر الإنترنت
هي النظر في الأعمال و المشاريع
التي عملت عليها  والشهادات وكذلك طلب توصية أحد عملائها السابقين.
من البديهي أن تتوفر هذه الوكالات على نبذة من أعمالهم وأمثلة لدراسة الحالة
مثل كيف استطاعوا النمو بحسابات  لأحد عملائهم أو كيف استطاعوا النمو بحجم زوار موقع ما
خلال فترة زمنية معنية أو كيف استطاعوا تعظيم العائد على الاستثمار لجميع جهودهم التسويقية،
المهم هو أن تتأكد من مدى صلة أعمالهم بمشروعك أولا ثم بمتطلبات حملتك الاعلانية وطموحات التسويقية.

7- أعِر انتباهك لما يفعلونه وليس لما يقولونه

من أجل التأكد من فعالية الوكالة في مجال معين ابحث جيدا في ملفات عملائهم،
فمثلا النظر في الروابط الخلفية backlinks لموقع أحد العملاء يخبرك الكثير عن وكالته للسيو  SEO
(سواء الوكالات الحالية أو السابقة)
مع الأخذ في عين الاعتبار أن وجود رابط خلفي سيئ لا يعني تمامًا أن هذا خطأ الوكالة المعتمدة،
إلا إذا وجدت أن غالبية الروابط الخلفية لعملائها تدل على أن هذه الوكالة هي بالفعل من قامت بهذا العمل الغير متقن والغير مجدي، لهذا فإننا ننصحك بالبحث عن أفضل وكالة ممكنة في مجالك.

 

استراتيجية الفريق للتسويق الرقمي :

التسويق الرقمي في تطور مستمر، هذا يعني أنك تحتاج دائماً إلى تجديد استراتيجيتك،
وهذا لا يمكن أن يأتي إلا من فريق مرن ومجدّد. الاستراتيجيات لا يمكن أن تتوسع ما لم يتوسع الفريق،
لهذا فريق التسويق الرقمي الحديث ينبغي أن يشمل صناع القرار وأصحاب الرؤى، وممثلين عن مختلف أقسام الشركة.

كل شيء صار رقمياً! لذلك من أجل وضع استراتيجيات التسويق الرقمي الناجحة،
ينبغي أن تشرك جميع الفرق من جميع الأقسام التسويقية والوكالات والمبيعات.

لهذا، فالزبائن لا يفرّقون بين التسويق أو المبيعات أو خدمة العملاء سواء عبر الإنترنت أو غيره.

التواصل السلس والتكامل هو المفتاح، وهذا يعني أن استراتيجيات التسويق الرقمي الناجحة ينبغي أن تشمل رؤى من كل نقاط الاتصال.

مقاييس التسويق الرقمي : 

تبدأ استراتيجيات التسويق الرقمي الناجحة والمتقدمة بمقاييس وتحليلات تسويقية متقدمة.

المسوقون الحديثون توجد رهن إشارتهم قائمة طويلة من المقاييس.

أصبحت مقاييس التسويق الرقمي أكثر تركيزاً.

المسوقون يمكنهم، وينبغي عليهم، اختيار وعزل المقاييس التي تتعلق بالإيرادات والأهداف المعلنة بشكل مباشر.

المقاييس يجب أن تمليها أهدافك وصناعتك. لكن مع ذلك، يجب أن تقيس أثر كل إجراء تقوم به سواء كان ذلك حملة في وسائل التواصل الاجتماعي أو حملات البريد الإلكتروني.
لتعرف ما إن كان لجهودك أي تأثير، و كذلك معرفة حجم ومكان وزمان التأثير هو المفتاح لتحسين جهودك التسويقية.

انظر أبعد من عدد الزيارات. ماذا يحدث بعد دخول الزائر؟ كيف كانت تجربتهم على الموقع؟
هل ارتدّوا؟ هل تمكنت من تحويلهم؟ الخطط التسويقية الرقمية الناجحة
تركز على معدلات التحويل بقدر عدد الزيارات…
لذلك كن جاهزاً للزيارات. وركّز على صفحات الهبوط و على عقلية الزائر وعلى أسئلتهم أو انشغالاتهم

 

التواصل معنا :

يمكنك التواصل معنا لمعرفة خدماتنا والإستفسار عن الخدمات والأسعار أو كل ما تحتاج  إليه
نحن في اتم الإستعداد لخدمتكم والرد علي جميع إستفساراتكم بشكل سريع ،
لوجود فريق عمل لديه مهاره فائقه لمساعدتكم
لرؤيه أعمالنا السابقه يمكنكم تصفح أعمالنا ، نسعد دائماً لخدمتكم.

 

 

شارك هذا المقال!

لا توجد تعليقات

اكتب تعليق